"غوغل" تفسح مجالاً لإعلانات المحتالين

02 أكتوبر 2018
الصورة
شكوك حول فعالية أنظمة "غوغل" في الكشف عن المحتالين(نورفوتو)
+ الخط -


تسمح شركة "غوغل" لإعلانات الاحتيال بالظهور في أعلى نتائج محرك البحث العملاق، علماً أنها زعمت سابقاً تصديها لهذه الممارسات، وفق ما كشفت عنه صحيفة "ذا تايمز" البريطانية.

ودان التحقيق محرك البحث "غوغل"، بعد العثور على إعلانات عند البحث عن مصطلحات مثل "شراء بطاقة هوية مزيفة"، "شراء جواز سفر مميز" و"شراء مراجعات مميزة".

وأشارت صحيفة "ذا تايمز" إلى أنها أنشأت موقعاً زائفاً استطاعت عبره شراء مساحة إعلانية تعرض مصطلحات كالمعروضة أعلاه، بتكلفة جنيه إسترليني واحد. وأثار التحقيق علامات استفهام حول فعالية أنظمة "غوغل" للكشف عن الإعلانات من المحتالين والمجرمين.


وكانت الصحيفة نفسها كشفت، في أغسطس/آب الماضي، أن "غوغل" تستفيد مادياً من إعلانات لمواقع إلكترونية تبيع مراجعات مزيفة، علماً أن كتابة المراجعات المزيفة هي خرق لقوانين التجارة غير العادلة.

دلالات

المساهمون