"غالاكسي فولد" سيُطرح يوم الجمعة في كوريا الجنوبية

"غالاكسي فولد" سيُطرح يوم الجمعة في كوريا الجنوبية

04 سبتمبر 2019
+ الخط -

ستطرح شركة "سامسونغ" هاتفها الذكي الأول القابل للطي "غالاكسي فولد"، يوم الجمعة، في كوريا الجنوبية، وفق ما كشف مصدر مطلع لوكالة "رويترز" اليوم الأربعاء.

وكان مقرراً طرح الهاتف المرتقب في الولايات المتحدة الأميركية في إبريل/نيسان الماضي، لكن تأخرت الخطوة بسبب عيوب في الشاشة كُشفت في العينات الأولية.

وستبلغ كلفة الهاتف الذكي القابل للطي 2.4 مليون وون، أي 1980 دولارا أميركيا، للمشترين في كوريا الجنوبية.

وكانت شركة "سامسونغ" وعدت، في يوليو/تموز، بطرح هاتفها القابل للطي في سبتمبر/أيلول، بعد إجراء تغييرات تضمنت تقوية المفصلات. لكن التأخير في إطلاق الهاتف كلف الشركة عائدات كان يمكن توفيرها خلال الموسم الصيفي البطيء.

وتقدّم حالياً التسجيل المسبق للهاتف الجديد، على موقعيها في الولايات المتحدة الأميركية والمملكة المتحدة.

وفي السياق نفسه، أجلت شركة "هواوي" المنافسة طرح هاتفها القابل للطي في سبتمبر/أيلول، للمرة الثانية، بينما تواجه قائمة سوداء تجارية أميركية تهدد وصول عملاق التكنولوجيا إلى تقنيات مهمة في الولايات المتحدة، مثل نظام تشغيل "أندرويد" الخاص بشركة "غوغل".

دلالات

ذات صلة

الصورة
هواوي تعتزم انشاء مصنع لشبكات الجيل الخامس بفرنسا (Getty)

اقتصاد

أعلنت مجموعة الاتصالات الكندية العملاقة "بيل كندا" الثلاثاء أنّها قرّرت الاستعانة بمجموعة "إريكسون" السويدية لتمديد شبكة الجيل الخامس لأنظمة الاتصالات، في حين أعلنت منافستها الصغرى شركة "تيلوس" أنّها ستعتمد في هذه المهمّة على مجموعة "نوكيا" الفنلندية.
الصورة
هواوي الصينية الجيل الخامس غيتي 2019

اقتصاد

تواصل شركات تكنولوجيا أميركية بيع مكونات إلى العملاق الصيني "هواوي" رغم حظر فرضه الرئيس دونالد ترامب لأسباب تتعلق بالأمن القومي، وفق تقرير لصحيفة نيويورك تايمز يوم الثلاثاء.
الصورة
الصين هواوي إعلان غيتي 1 يونيو 2019

اقتصاد

لا تزال مجريات الحرب التجارية تسير بلا هوادة، إذ اندفعت الصين اليوم الثلاثاء، نحو تأكيد نيتها تشديد الرقابة على المعادن النادرة التي تحتاج إليها بشدة الولايات المتحدة في صناعتها، فيما واصل الرئيس الأميركي جهوده لإحكام الحصار على "هواوي".
الصورة
هواوي John MIlner/SOPA Images/

اقتصاد

يراهن الرئيس الأميركي دونالد ترامب على الانتصار في الحرب التجارية، عبر محاصرة التقنية الصينية وخنق تجارة تلك الدولة وحرمانها من التمدد. وتعد الهجمة الشرسة على شركة هواوي، المتهمة بالتجسس وتهديد الأمن القومي الأميركي، أولى مسارات الضغط

المساهمون