"طالبان" تعلن استعدادها لبدء الحوار الأفغاني بعد عيد الأضحى

23 يوليو 2020
الصورة
لم تفرج الحكومة الأفغانية عن كامل سجناء "طالبان" (الأناضول)

أعلنت حركة طالبان اليوم الخميس عن استعدادها لبدء المباحثات الأفغانية مع الحكومة بعد عيد الأضحى مباشرة.

وقال المتحدث باسم المكتب السياسي لحركة طالبان سهيل شاهين في تغريدة على توتير، إن "الإمارة الإسلامية مستعدة لإطلاق سراح ما تبقى من معتقلي الطرف المقابل، قبل حلول العيد، على شرط أن يفرج عمن بقي من سجنائنا وفقا للقائمة".

وأضاف أنه "على إثر إتمام عملية الإفراج عن السجناء فإن الإمارة الإسلامية مستعدة لبدء المباحثات الأفغانية بعد عيد الأضحى مباشرة".

الإمارة الإسلامية مستعدة لإطلاق سراح ما تبقی من معتقلي الطرف المقابل قبل حلول العيد، علی شرط أن يُفرَج عن من بقي من سجنائنا وفقا للقائمة.
وعلی إثر إتمام عملية الإفراج عن السجناء، فإن الإمارة الإسلامية مستعدة لتبدأ المباحثات الأفغانية بعد عيد الأضحی مباشرة.

— Suhail Shaheen (@suhailshaheen1) July 23, 2020

وكان من المفترض وفق تصريحات سابقة للمبعوث الخاص لوزير الخارجية القطري لمكافحة الإرهاب وفض المنازعات، مقبل القحطاني، لـ "العربي الجديد"، انطلاق الحوار الأفغاني-الأفغاني برعاية قطرية في شهر يوليو/ تموز الجاري.

وتشترط حركة طالبان الإفراج عن 5000 سجين من أعضائها مقابل إفراجها عن 1000 سجين من جنود الحكومة الأفغانية، وفق اتفاق الدوحة لإحلال السلام الموقع في شهر فبراير/ شباط الماضي، لوقف العنف وللجلوس على طاولة الحوار الأفغاني.

وأفرج الطرفان عن مجموعات من المعتقلين لدى كل منهما في وقت سابق، لكنهما يتهمان بعضهما البعض بعدم الوفاء بالتزاماتهما، حيث لم تفرج الحكومة الأفغانية عن كامل سجناء الحركة، فيما تواصل حركة طالبان شن الهجمات المسلحة ضد جنود الحكومة في مختلف المدن الأفغانية.