"سي أر 7" الأميركية تضع رونالدو في مأزق

"سي أر 7" الأميركية تضع رونالدو في مأزق

02 اغسطس 2014
الصورة
العلامة التجارية لرونالدو جلبت عليه معركة قانونية
+ الخط -

انتشرت في الصحف الأميركية خلال الأيام الأخيرة قضية مثيرة للجدل حول ملكية "سي أر 7" المعروفة باسم كريستيانو رونالدو في عالم كرة القدم، ويُعتبر هذا الاسم ماركة مسجلة باسم البرتغالي رونالدو في أوروبا لبيع الملابس الداخلية، لكن الأمور بدت مختلفة في أميركا بعد أن تم الكشف عن وجود الاسم نفسه لعلامة تجارية في أميركا، لتنتقل المعركة إلى المحاكم.

كشفت الصحف الأميركية عن وجود شركة تجارية تبيع الثياب وتحمل ماركة "سي أر 7" شبيهة بالشركة التي تبيع في أوروبا ملابس داخلية باسم كريستيانو رونالدو، وتعود الشركة الأميركية لرجل يُدعى كريستوفير رينزي، يَعتبر أنه أول من سجل هذه الشركة تحت الاسم نفسه  قبل أن تبدأ شركة أخرى تابعة للبرتغالي رونالدو بتصنيع الملابس الداخلية وبيعها في أوروبا.

أما اليوم فيواجه رونالدو دعوى قضائية ضده من رينزي من أجل تغيير اسم الماركة التي يضعها على الملابس الداخلية المُصنعة في الشركة الأوروبية، في وقت اعتبر محامي رينزي أن ماركة "سي أر 7" مسجلة في العام 2009 في السوق، لشركة رينزي التي تبيع السراويل والقمصان، وربما يرتبط هذا الشعار مباشرة بكريستيانو رونالدو إلا أن شركة رجل الأعمال الأميركي مستعدة لإثبات انها أول من طرح هذه الماركة في السوق التجارية المحلية.  

المساهمون