"ديزني" وكولن كابرنيك يتعاونان في سلسلة عن القضايا العرقية

07 يوليو 2020
الصورة
سيتحدث كولن كابرنيك عن الاشتباكات مع دوري كرة القدم الأميركية (سلافيك فلاسيك/Getty)

وقعت شركة "ديزني" عقداً مع الرياضي والناشط كولن كابرنيك، يوم الاثنين، لتقديم محتوى يركز على القضايا العرقية والمجتمعية، وسط تصاعد التحركات المناهضة للعنصرية أخيراً في الولايات المتحدة، وتحديداً بعد مقتل المواطن الأسود جورج فلويد اختناقاً، على يد شرطي أبيض، في مايو/ أيار الماضي.

تجمع الصفقة شركة "ديزني"، عبر شبكة "إيه إس بي أن" وكابرنيك الذي استُبعد من دوري كرة القدم الأميركية عام 2016، لمدة 3 سنوات، بعدما ركع أثناء بث النشيد الوطني، احتجاجاً على العنصرية الممنهجة ووحشية الشرطة.

وأفاد الطرفان، في بيان، بأنّ الصفقة تشمل "قصصاً مكتوبة وغير مكتوبة تستكشف العرق وغياب العدالة الاجتماعية والنضال من أجل الإنصاف"، وستعرض "عمل مخرجين ومنتجين من السمر والسود". والمحتوى سيكون متاحاً عبر منصات "إيه إس بي أن" و"هولو".

المشروع الأول في الصفقة سيكون مسلسلات وثائقية تؤرخ مسيرة كابرنيك خلال السنوات الخمس الأخيرة، عندما هزت تحركاته أكثر الدوريات الرياضية شعبية في البلاد. كابرنيك الذي لم يتحدث علناً حول اشتباكاته مع الدوري سيخبر ما حصل في المسلسل، وفق ما نقلت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأميركية.

وقال كابرنيك، في بيان: "أتطلع إلى مشاركة قصة حياتي، بالإضافة إلى العديد من المشاريع الأخرى ذات التأثير الثقافي...".

في البيان نفسه، وضع الرئيس التنفيذي لـ"ديزني"، بوب أيغور، الصفقة كجزء من التزام الشركة المستمر بترويج محتوى متنوع. الأسبوع الماضي، قالت ديزني إن ألبوماً مرئياً جديداً من بيونسيه، عنوانه "بلاك إز كينغ" Black is King سيصدر في يوليو/تموز، على منصة "ديزني بلاس"، في مشروع يحتفي بصمود وثقافة السود.