"دول البحر المتوسّط" السينمائي

28 سبتمبر 2018
الصورة
يصدر المهرجان كتابين عن المخرج يوسف شاهين (فيسبوك)
+ الخط -
يتأهب المسرح الكبير بمكتبة الإسكندرية لاستضافة حفل افتتاح الدورة الـ 34 لمهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط، الذي يقام في الفترة من 3 إلى 8 أكتوبر/ تشرين الأول، تحت شعار "القدس العربية"، وهي الدورة المهداة للفنانة نادية لطفي. ينظم المهرجان الجمعية المصرية لكتاب ونقاد السينما برعاية وزارة الثقافة المصرية ومحافظة الإسكندرية، تحت رئاسة الناقد أمير أباظة، وقد وقع الاختيار على مدير التصوير السينمائي الدكتور سمير فرج ليكون مديراً للمهرجان. يعقب الافتتاح عرض الفيلم السوري "دمشق حلب"، ثم ندوة مع مخرج العمل وأبطاله. وجدير بالذكر، أنَّ فيلم "دمشق حلب" يمثل رؤية النظام السوري المعادية للثورة السوريَّة، ويجسّد دريد لحام في الفيلم، دور عيسى، وهو مذيع سابق متقاعد، يعيش في دمشق، يقرّر الذهاب لزيارة ابنته دينا (كندة حنا) التي تقيم في حلب وفقدت زوجها في حادثة خطف مجهولة، وحين يستعد للسفر يستقل أحد “الباصات” الكبيرة ليبدأ المشوار، وتنطلق حكاية البطل عيسى مع العديد من الأشخاص الذين يصادفهم في هذه الرحلة. ويتنافس المشاركون في العديد من المسابقات الرئيسية للمهرجان، وهي مسابقة الأفلام الطويلة لدول البحر المتوسط، ومسابقة الأفلام العربية الطويلة، مسابقة الأفلام القصيرة لدول البحر المتوسط، إضافة إلى مسابقة السيناريو (باسم: ممدوح الليثي) التي تقام على هامش فعاليات المهرجان للمرة الخامسة على التوالي.
وتقتصر الأفلام المشاركة في مسابقات المهرجان على الأعمال التي أنتجت بواسطة إحدى دول البحر المتوسط، إنتاجًا كليًا أو جزئيًا، على ألا يكون سبق عرضها تجاريًا في مصر أو شاركت في مهرجان بالإسكندرية من قبل، وأن تكون حديثة الإنتاج بحيث لا تتجاوز عامين من عمر الدورة التي يشارك فيها، وألا تقل مدة الفيلم الطويل عن 60 دقيقة. أما الجوائز بجميع المسابقات؛ فهي ثماني جوائز لكل فرع: جائزة أفضل فيلم، جائزة لجنة التحكيم الخاصة، جائزة “يوسف شاهين” أفضل إخراج، جائزة “نجيب محفوظ” أفضل سيناريو، جائزة “عمر الشريف” أفضل ممثل، جائزة “فاتن حمامة” أفضل ممثلة، جائزة القدس لأفضل إنجاز فني، جائزة “كمال الملاخ” للعمل الأول أو الثاني لمخرجه. وكانت إدارة المهرجان قد قررت إطلاق اسم الفنان محمود عبد العزيز على جائزة أفضل إنجاز فني.
ويتضمن برنامج المهرجان هذا العام الاحتفاء بمئوية الفنان الراحل محمد فوزي وتكريم اسمه، مع عرض الفيلم السينمائي "أمير البهجة" وهو عن مسيرته الفنية إضافة إلى ندوة يديرها أشرف غريب الناقد السينمائي ومؤلف كتاب بنفس العنوان عن الفنان الراحل، بحضور د.منير محمد فوزي. إضافة إلى تكريم العديد من الفنانين مثل: الفنان فاروق الفيشاوي والموسيقار عمر خيرت والمخرج أحمد يحيى ومدير التصوير ماهر راضي والناقدة ماجدة موريس.
ويصدر المهرجان هذا العام 15 كتاباً تذكارياً، من بينها كتاب "سيدة اللمسة الساحرة" عن الفنانة نادية لطفى، و"عبد الناصر والسينما" لعلي أبو شادي، و"كمال الملاخ: الفرعون الأخير"، للكاتب سمير شحاتة، و"ليلى بنت مصر " للكاتب أحمد النجار بمناسبة مئوية الفنانة ليلي مراد، إضافة إلى خمسة كتب عن المكرمين المصريين، وكتابين عن المخرج يوسف شاهين، وثلاثة كتب بمناسبة مرور 50 عاماً على إنشاء جماعة السينما الجديدة.

المساهمون