"داعش" يرتكب مجزرة بحق أسرة شمال العراق

"داعش" يرتكب مجزرة بحق أسرة شمال العراق

18 اغسطس 2017
الصورة
"داعش" اقتحم المنازل(علي مكرم غريب/ الأناضول)
+ الخط -
ارتكب تنظيم "داعش" الإرهابي، اليوم الجمعة، مجزرة جديدة بحق أفراد أسرة واحدة في محافظة كركوك شمال العراق، فيما فرضت القوات العراقية والكردية إجراءات أمنية مشددة في منطقة الحادث.


وقال مصدر في شرطة محافظة كركوك، لـ"العربي الجديد"، إن عددا من عناصر تنظيم "داعش" هاجموا قرية الملح التابعة لبلدة الدبس (شمال غرب كركوك)، مؤكداً أن مقاتلي التنظيم اقتحموا عددا من منازل القرية، وقتلوا سبعة أشخاص من عائلة واحدة.


وأضاف أن القتلى هم كل من "أحمد فرحان العزاوي، غني فرحان العزاوي، محمد فرحان العزاوي، سعد حسن العزاوي، أحمد حسن العزاوي، حسين محمد العزاوي، أثير محمد العزاوي"، لافتاً إلى قيام قوات الشرطة و"البشمركة" الكردية بإجراءات أمنية مشددة في القرية والمناطق المحيطة بها تحسباً لحدوث هجمات جديدة.


إلى ذلك، لفت الملازم في شرطة كركوك علي فرحان، لـ"العربي الجديد"، إلى أن استمرار سيطرة تنظيم "داعش" على مناطق وقرى في كركوك يهدد المناطق الآمنة، مبيناً أن المحافظة تشهد بين الحين والآخر هجمات ضد عناصر أمن ومدنيين.


وشدّد على ضرورة الإسراع بتحرير المناطق التي لا تزال تحت سيطرة تنظيم "داعش"، محذراً من عودة التنظيم إلى المناطق المحررة.


وعلى الرغم من إعلان القوات العراقية، في وقتٍ سابق، عن تحرير غالبية المناطق التي كانت تحت سيطرة "داعش" شمال العراق، إلا أن التنظيم لا يزال يسيطر على بلدة الحويجة وأجزاء من بلدتي الدبس وداقوق في المحافظة.




المساهمون