"داعش" يخطط لإعلان فرعه جنوب آسيا ودول المنطقة تستنفر

"داعش" يخطط لإعلان فرعه جنوب آسيا ودول المنطقة تستنفر

22 فبراير 2016
الصورة
"داعش" يخطط لتأسيس فرع له جنوب شرق آسيا (Getty)
+ الخط -
تعيش دول جنوب شرق آسيا حالة من الاستنفار الأمني، بسبب تخطيط تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" لإقامة فرع له في المنطقة، بحسب ما كشفت عنه صحيفة "إلموندو" الإسبانية اليوم الاثنين، بالاستناد إلى تصريحات لمسؤولين أمنيين في المنطقة.

وكشفت تايلاند عن معلومات استخباراتية أميركية تفيد اعتزام مقاتلين تابعين لـ"داعش" القيام بعمليات انتحارية في مناطق حيوية بالبلاد، ما دفع بالبلد الآسيوي إلى الرفع من درجة تأهبه وتشديد المراقبة على محطات النقل العمومي وفي المحلات التجارية الكبرى، كما أن مخابرات الولايات المتحدة وجهت تحذيرا مشابها لإندونيسيا من مخطط إرهابي يهدف إلى بث الرعب في العاصمة الإندونيسية جاكرتا.

وربطت الصحيفة الإسبانية بين إعلان قوات الأمن الإندونيسية اعتقال 38 فردا يشتبه في انتمائهم لتنظيم "داعش"، وبين انتقال التنظيم إلى تفعيل خطته لتأسيس قاعدة له في دول جنوب شرق آسيا. وكشفت التحقيقات التي باشرها الأمن الإندونيسي مع العناصر المعتقلة عن علاقة مباشرة بينهم وبين التنظيم في العراق وسورية وبأنهم تلقوا دعما ماليا قيمته مئة ألف دولار بغرض القيام بهجوم انتحاري على مطار جاكرتا الدولي.

وكشفت الصحيفة الإسبانية أن خبراء أمنيين في سنغافورة، حذروا من أن "داعش" ينوي إعلان "ولاية" له في آسيا خلال هذا العام، على أن تكون قاعدة الانطلاق من الفيليبين، وحسب الخبراء عينهم فإن قيادة تنظيم "داعش" مصرة على أن يكون لها موطئ قدم في هذه المنطقة وذلك خلال العام الحالي.

اقرأ أيضا - خطة أميركية لمواجهة "داعش": "تشبيك" القواعد العسكرية الخارجية