"حماس": لا اتفاق تهدئة مع إسرائيل لستة أشهر

20 مايو 2019
الصورة
نعيم نفى صحة التسريبات الإسرائيلية (Getty)
+ الخط -
نفى القيادي في حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، باسم نعيم، لـ"العربي الجديد"، التسريبات الإسرائيلية حول عقد حركته اتفاق تهدئة مع الاحتلال الإسرائيلي لمدة ستة أشهر.

وكانت القناة الثانية العبرية قد كشفت مساء اليوم الاثنين النقاب عن التوصل لاتفاق وقف إطلاق نار بين حركة "حماس" وفصائل قطاع غزة وإسرائيل لمدة نصف عام.

وقال نعيم رداً على هذه التسريبات: "لا جديد في الموضوع ولا صحة للتسريبات الاسرائيلية وكل ما في الأمر هو ما تم التوافق عليه من تفاهمات برعاية مصرية أممية، واحترام إطلاق النار الذي تم التفاهم عليه في 2014".

ورجّح نعيم أن تكون التسريبات لأسباب إسرائيلية داخلية، من دون مزيد من الإيضاح.



وكانت فصائل المقاومة الفلسطينية قد توصلت في السادس من مايو/أيار الجاري إلى اتفاق هدنة مع الاحتلال، بعد وساطة مصرية وأممية أعقبت تصعيدا إسرائيليا أدى إلى استشهاد 25 فلسطينيا، وكاد يتطور إلى حرب شاملة.

ووفق معلومات حصل عليها "العربي الجديد"، فإنّ "إسرائيل تعهدت بأن يكون الهدوء متبادلاً، وأن تبدأ بتنفيذ تفاهمات كسر الحصار عن القطاع، والتي أبرمها المصريون والقطريون والأمم المتحدة".