"حماس": دعوة "فتح" لاعتماد برنامج منظمة التحرير يناقض الاتفاقات

"حماس": دعوة "فتح" لاعتماد برنامج منظمة التحرير يناقض الاتفاقات

06 فبراير 2016
الصورة
أبو زهري: "فتح" تحاول فرض شروط مسبقة (Getty)
+ الخط -

اعتبر المتحدث باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، سامي أبو زهري، أنّ دعوة حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" إلى اعتماد برنامج منظمة التحرير كبرنامج للحكومة، يناقض اتفاق المصالحة.

وأشار أبو زهري، في تصريح صحافي، إلى أنّ حركة "فتح" تحاول فرض الشروط المسبقة بعيداً عن اتفاق المصالحة، وهو ما يضع علامات تساؤل كبيرة على مدى جديتها لتحقيق المصالحة، داعياً إلى وضع آليات حقيقية لتطبيق اتفاق المصالحة ودعم الانتفاضة وحل مشاكل غزة، خاصة وأن الحكومة الحالية مارست سياسة التمييز والتهميش ضد غزة، وفق قوله.

وبيّن المتحدث باسم "حماس"، أنّ الحكومة الحالية تورطت في تجويع أكثر من أربعين ألف عائلة فلسطينية في سابقة خطيرة، عدا عن قيام قيادة "فتح" بفصل عدد من وزراء التوافق واستبدالهم بوزراء من الحركة، داعياً إلى توفير علاج حقيقي لهذه المشاكل وغيرها ضماناً لنجاح الجهود الراهنة.

ومن المقرر أنّ يلتقي وفدان من حركتي "حماس" و"فتح" في العاصمة القطرية، الدوحة، لبحث سبل تطبيق وتنفيذ اتفاقات المصالحة بين الجانبين على أرض الواقع.

اقرأ أيضاً: لقاء "فتح" و"حماس" بالدوحة ... بلا توقعات

دلالات

المساهمون