"حزب البعث" يخطف معارضي النظام السوري شرق لبنان

19 ديسمبر 2014
الصورة
جنّد الشبكة جهاز الاستخبارات السوري (فرانس برس)
+ الخط -

 أوقفت القوى الأمنية اللبنانية، اليوم الجمعة، مجموعة تنتمي إلى حزب البعث العربي الاشتراكي، بتهمة اختطاف معارضين للنظام السوري في منطقة البقاع، شرقي لبنان، تمهيداً لتصفيتهم بعد نقلهم إلى الأراضي السورية.

وأوضح مصدر أمني لبناني، رفض الكشف عن اسمه، أن "شعبة المعلومات (فرقة خاصة في قوى الأمن الداخلي) أوقفت عشرة أشخاص معظمهم من الجنسية اللبنانية وينتمون إلى حزب البعث العربي الاشتراكي، بناءً عن معلومات حول قيامها بخطف معارضين للنظام السوري".

وأضاف أن "هذه الشبكة سبق أن جنّدها جهاز الاستخبارات السوري لهذه المهمة، وقد نجحت في خطف المعارض السوري، محمد النعماني، من منطقة البقاع الغربي (شرقي لبنان) ونقله إلى الأراضي السورية عبر معبر غير شرعي". وتملك الشبكة، بحسب المصدر "لائحة أسماء مطلوب منها خطف جميع أفرادها".

كما استعانت بأشخاص من البقاع موالين سياسياً للنظام السوري للمساعدة في نقل المطلوب خطفهم عبر طرق وعرة مقابل مبالغ تدفع لهم، بحسب المصدر الذي أشار أيضاً إلى امتلاك "فرع المعلومات أسماء ستة أشخاص آخرين يجري تعقبّهم لتوقيفهم، وقد بدأت التحقيقات مع الموقوفين بإشراف النيابة العامة الاستئنافية في البقاع".

ومنذ انطلاق الثورة في سورية، في مارس/ آذار 2011، انقسم السوريون بين مؤيدين للقوات النظامية ومعارضين لها، وقد توجه عددٌ منهم إلى المناطق اللبنانية ومن بينها البقاع الغربي الموجود على الحدود اللبنانية السورية.

دلالات

المساهمون