"حرييت": تركيا تواصل التحقيق مع المشتبه بتنفيذه هجوم عفرين

"حرييت": تركيا تواصل التحقيق مع المشتبه بتنفيذه هجوم عفرين

30 ابريل 2020
+ الخط -

تتواصل في تركيا التحقيقات مع المشتبه في تنفيذه هجوم عفرين في سورية قبل يومين، والذي خلف 44 قتيلاً من المدنيين، من بينهم 11 طفلاً.

وفي إطار التحقيقات، نقلت صحيفة "حرييت" عن مصادر مطلعة على التحقيق تأكيدها مسؤولية "وحدات حماية الشعب" الكردية عن الهجوم.

وقالت الصحيفة إن "أوامر عملية التفجير صدرت بشكل مباشر من قائد الوحدات الكردية مظلوم عبدي، وفق التحقيقات الجارية مع شخص تم إلقاء القبض عليه من قبل القوى الأمينة التركية، وتتواصل التحقيقات معه".

وأضافت الصحيفة أن "الشخص الذي ألقي القبض عليه مشتبه في قيامه بتفجير الصهريج المفخخ عن بعد، وهو ليس عنصراً عادياً في الوحدات الكردية، بل في مرتبة رفيعة، والهدف كان المبنى الحكومي في عفرين، لما في ذلك من أبعاد سياسية مهمة، ولكن تم تفجيرها مبكراً في السوق الشعبي".

وفي الإطار نفسه، ذكرت قناة TRT الرسمية أن "التحقيقات المتواصلة مع المشتبه به في تنفيذ الهجوم قادت للإبلاغ عن عنصرين في الوحدات الكردية، ساعداه في ارتكاب جريمته، وقدما له الدعم، مما أدى إلى تنفيذ عملية أمنية أفضت للقبض على العنصرين من قبل قوى الأمن التركية"، دون إيراد مزيد من التفاصيل.