"جويش كرونيكال" تعتذر لـ"إنتربال" الفلسطينية الخيرية بعد تلفيق اتهامات بدعم "الإرهاب"

25 اغسطس 2019
الصورة
إنتربال تنشط منذ 1994 (موقع إنتربال)
اعتذرت صحيفة "جويش كرونيكال" اليهودية، ومقرها لندن، من مؤسسة "إنتربال" الفلسطينية - البريطانية الخيريّة، والناشطة منذ عام 1994، بعد تلفيق اتّهامات بالإرهاب لها.

وكانت الصحيفة قد ألمحت في مقال نشر بتاريخ 21 آذار/ مارس الماضي، إلى اتهام "إنتربال" بدعم الإرهاب، ورئيسها إبراهيم هيويت بالتطرف.

وبعدما تقدمت المؤسسة الفلسطينية بشكوى ضد "جويش كرونيكال" - التي تزعم أنها "أقدم صحيفة يهودية في العالم"، أُجبرت الأخيرة على نشر اعتذار، أول من أمس، وسحب المقال.

ودفعت الصحيفة تعويضات مالية للمؤسسة بقيمة خمسين ألف جنيه إسترليني (الدولار يساوي 1.2 جنيه إسترليني)، إلى جانب تحملها رسوم القضية.

ونشرت الصحيفة مقالاً لهيويت نفسه، يؤكد فيه أن "إنتربال" مؤسسة تعمل على مساعدة الفلسطينيين الأكثر احتياجاً "لا أكثر ولا أقل".

تعليق: