"تيك توك" يطلق منصة للمعلنين وسط تهديدات بحظره

08 يوليو 2020
الصورة
هددت إدارة ترامب بحظر "تيك توك" (Getty)

يواجه إطلاق موقع "تيك توك" لمنصة جديدة تخدم المعلنين عن الشركات الصغيرة اليوم الأربعاء تحديات خاصة، بعد أن هددت إدارة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، هذا الأسبوع بفرض حظر على تطبيقات التواصل الاجتماعي التي تتخذ من الصين مقرا لهاً.

ومنصة خدمة الإعلانات الذاتية الجديدة التي تمكن الشركات من شراء إعلانات، من دون الحاجة للحديث مع فريق المبيعات، أساسية لقدرة موقع "تيك توك" على تحويل تطبيق مشاركة الفيديوهات القصيرة إلى خدمة إعلانية يعتد بها. لكن مشتري الإعلانات يقولون إن الحظر المحتمل الذي لوح به وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، مساء يوم الاثنين، والتشكيك الجديد في قدرة الشركات الصينية على السيطرة على خطاب الكراهية والمعلومات المضللة يلقي بظلاله على إطلاق منصة الإعلانات.

وقال مسؤول تنفيذي في وكالة إعلان كبرى "مشاكل الثقة موجودة لأنه تطبيق جديد"، وأضاف أنه يتعين على "تيك توك" أن يوضح للمعلنين ماذا سيفعل إذا كانت هناك أي احتمالات لأن تعرض الإعلانات إلى جانب محتوى مسيء.

ويتزامن إطلاق المنصة مع رد فعل قوي على خطاب الكراهية والمعلومات المضللة التي انتشرت على منصات أخرى مثل "فيسبوك" و"تويتر"، مما أسفر عن مقاطعة إعلانية غير مسبوقة لبعض منصات التواصل الاجتماعي هذه.

وأشار "تيك توك" إلى أنه ملتزم بحماية العلامات التجارية من الظهور بجوار محتوى غير مقبول، عن طريق مراقبة المحتوى تكنولوجياً وبشرياً. وقال كذلك، رداً على تصريحات بومبيو، إنه لم يتح قط بيانات المستخدمين للحكومة الصينية، ولن يفعل إذا طلب منه.

وسيشمل إطلاق منصة إعلانات "تيك توك"، اليوم الأربعاء، إتاحة مكتبة موسيقية وأدوات مونتاج، لمساعدة العلامات التجارية على تصميم إعلاناتها على غرار فيديوهات "تيك توك".

(رويترز)