"تويتر" يضع إشارة "تمجيد للعنف" على تغريدة لترامب

29 مايو 2020
وضع موقع "تويتر" للرسائل القصيرة إشارة "تمجيد للعنف" على تغريدة نشرها الرئيس الأميركي دونالد ترامب بشأن أحداث مينيابوليس، مشيراً إلى أن التغريدة انتهكت قواعده إلا أنه لن يزيلها.

وقال الموقع إن "هذه التغريدة انتهكت قواعد (تويتر) بشأن تمجيد العنف. لكن (تويتر) قرر أنه قد يكون من مصلحة الجمهور أن تظل التغريدة متاحة". وأفادت متحدثة باسم شركة "تويتر" بأن الرئيس التنفيذي للموقع، جاك دورسي، علم مسبقاً بقرار العاملين في الشركة بوسم تغريدة ترامب بأنها "تمجد العنف".

جاء في تغريدة ترامب "عندما تبدأ عمليات السطو، يبدأ إطلاق النار. شكرا!"، ويمكن تأويل هذه الرسالة بأنها تحريض لقوات الأمن على استعمال أسلحتها.

وأضرم متظاهرون النار، مساء الخميس، في مركز أمن مينيابوليس، في ليلة ثالثة من المواجهات مع الشرطة، عقب وفاة رجل أسود البشرة نتيجة إيقافه بطريقة قاسية من طرف الشرطة. وتظاهر آلاف الأشخاص في الأحياء الشمالية للمدينة، قبل أن يتجاوز بعضهم الحواجز التي تحمي المبنى ويكسروا زجاجه. وغادر عناصر الأمن المبنى، وفق ما أفادت الشرطة.

ونتيجة تعامل موقع "تويتر" مع تغريداته، وقّع الرئيس ترامب، الخميس، أمراً تنفيذياً يهدف إلى الحد من الحصانة القانونية التي تتمتع بها مواقع التواصل الاجتماعي لجهة الرقابة التي تمارسها على المحتوى.

ووضع "تويتر" إشارات على تغريدات ترامب أول مرة الثلاثاء، عبر إضافة رسالة إليها تقول "تحقّق من الوقائع". وشملت الإشارات تغريدات اعتبر فيها ترامب أن التصويت عبر البريد يشتمل على "غشّ" بالضرورة لأنه قابل للتلاعب، وهي مسألة شديدة الحساسية مع اقتراب الانتخابات الرئاسية هذا العام.

(فرانس برس، رويترز)

دلالات

تعليق:

ذات صلة

الصورة
سياسة/احتجاجات أميركا/(عمرو صلاح الدين/الأناضول)

سياسة

تواصلت التظاهرات في مدن أميركيّة عدّة، الأحد، احتجاجاً على مقتل المواطن الأميركي الأسود، جورج فلويد، على يد شرطي في مينيابوليس. بينما تعهّد الديمقراطيّون بالدفع قدماً باتّجاه القضاء على العنصريّة، في صفوف قوّات إنفاذ القانون في الولايات المتحدة.
الصورة
الحرس الوطني/ أميركا

سياسة

كشفت شبكة "سي أن أن" عن معلومات جديدة حول التوتر الخطير بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب، والمؤسسة العسكرية، بعدما رفض وزير الدفاع مارك إسبر دعوة سيد البيت الأبيض لنشر الجيش للسيطرة على الاحتجاجات.
الصورة
ترامب/سياسة/تويتر

سياسة

دعا شقيق جورج فلويد، المواطن الأميركي، من أصول أفريقية، والذي قتل خنقاً تحت ركبة شرطي، إلى السلام في شوارع الولايات المتحدة، فيما توجه الرئيس الأميركي دونالد ترامب، سيراً على الأقدام من ساحة البيت الأبيض إلى كنيسة القديس يوحنا.
الصورة
سياسة/احتجاجات أميركا/(تشاندان خانا/فرانس برس)

سياسة

أطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع في محاولة لتفريق متظاهرين خارج البيت الأبيض في وقت متأخّر الأحد، مع اندلاع اشتباكات عنيفة بالعاصمة واشنطن خلال ليلةٍ سادسة من التظاهرات التي تعمّ أنحاء البلاد، على خلفية مقتل مواطن أميركي من أصل أفريقي بمينيابوليس.