"تويتر" سلمت 201 حساب مرتبط بروسيا إلى المحققين الأميركيين

14 أكتوبر 2017
الصورة
هل تمكن استعادة التغريدات المحذوفة؟ (ليون نيل/Getty)
+ الخط -
سلمت شركة "تويتر" إلى المحققين الأميركيين البيانات الشخصية لـ 201 حساب مرتبط بالمحاولات الروسية للتأثير في الانتخابات الأميركية الرئاسية، عام 2016، بعدما واجهت انتقادات واتهامات بعدم التعاون والتعامل بجدية مع تحقيقات الكونغرس الأميركي.

وأفادت وكالة "أسوشييتد برس"، اليوم السبت، أن التسليم تمّ هذا الأسبوع، وفقاً لأحد الأشخاص المطلعين على القضية.

ولا يبدو واضحاً إلى الآن حقيقة حذف تغريدات هذه الحسابات من خوادم "تويتر"، علماً أن موقع "بوليتيكو" كشف، أمس الجمعة، عن حذف تغريدات تهم المحققين الأميركيين، بناءً على سياسة الخصوصية المتبعة، ولم تعلّق الشركة على الأمر.

وتنص سياسة الشركة على حذف التغريدات بعد إزالتها على يد المستخدم، إلا أن السياسة نفسها تنص أيضاً على إعفاء بعض التغريدات منها، إذ إن التغريدات المعاد مشاركتها لا تُحذف في حال علّق المغرد الآخر على تغريدة المغرد الأول. كما لا تستطيع الشركة حذف التغريدات المحفوظة بشكل دائم أو مؤقت، أو تلك "المخبأة" Cached في خدمات أخرى مثل "غوغل"، أو المعاد نشرها في مواقع أخرى، وفقاً لـ "أسوشييتد برس".

ولم تُسلم البيانات المذكورة سابقاً بسبب إجراءات قانونية حول الخصوصية، علماً أن "تويتر" تمثل في الأول من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، أمام لجنة الاستخبارات في مجلس الشيوخ، في جلسة استماع علنية. وتمت دعوة "فيسبوك" و"غوغل" للشهادة في الجلسة نفسها.

المساهمون