"تويتر" تعدّل قواعدها بعد مطالبات بحظر ترامب

17 أكتوبر 2019
الصورة
يطالب ديمقراطيون باستبعاد ترامب من "تويتر" (درو أنغرير/Getty)
+ الخط -

قالت شركة "تويتر"، أمس الأربعاء، إن "حجراً" سيفرض على السياسيين المغردين إذا انتهكوا قواعدها، ما يعني حرمان المتابعين من إمكانية الإعجاب بتغريدات معينة أو الرد عليها أو مشاركتها.

وفرضت "تويتر" الإجراء الجديد بعد تصاعد الضغط عليها من قبل الديمقراطيين الأميركيين، لاستبعاد الرئيس دونالد ترامب، من المنصة. وأفادت "تويتر" بأن "المصلحة العامة" تقتضي عدم حذف حسابات السياسيين، لكنهم "ليسوا فوق سياسات المنصة".

وأوضحت أنها ستتخذ إجراءات في حال أقدم حساب معين على تهديد أشخاص، أو الترويج للإرهاب أو أذى النفس، أو نشر معلومات وبيانات شخصية مثل أرقام الهواتف.

ويرى ديمقراطيون أن تغريدات ترامب تهدد حياة الأفراد، مستشهدين بسلسلة منشورات استهدفت أخيراً "المخبرين السريين" الذين ساهمت شهاداتهم في بدء التحقيق في مساءلة وعزل الرئيس الأميركي.

ويوم أمس الأربعاء، هاجم ترامب رئيسة مجلس النواب، نانسي بيلوسي، على موقع "تويتر"، ناشراً صورتها واقفة توجه إليه إصبع اتهام، وعلق: "نانسي بيلوسي تحتاج إلى مساعدة وبسرعة! إما أن شيئاً ما لا يعمل في عقلها، أو أنها ببساطة لا تحب بلدنا". وأضاف أنها "انهارت بالكامل في البيت الأبيض اليوم. من الحزن رؤية ذلك. صلوا من أجلها إنها إنسانة مضطربة جداً".

وردت بيلوسي على إهانات ترامب، عبر "تويتر" أيضاً، ناشرة الصورة نفسها على صفحتها الشخصية.

المساهمون