"بلطجية"يحاولون فض اعتصام عمال"الوطنية"بالإسكندرية

"بلطجية"يحاولون فض اعتصام عمال"الوطنية"بالإسكندرية

05 مارس 2014
الصورة
أرشيفية
+ الخط -

 

اتهم عمال الشركة الوطنية للزيوت النباتية المعتصمون للأسبوع الثاني عشر على التوالي داخل مقر الشركة أفرادأ من "بلطجية"تابعين للإدارة بالاعتداء على زملائهم  بالأسلحة البيضاء والكلاب الشرسة وقاموا بتمزيق اللافتات الخاصة بالاعتصام واستفزاز العاملين مما أسفر عن إصابة أحدهم.

أكد العمال أنهم حرروا محاضر بقسم الشرطة  ضد الادارة بمحاولة فض الاعتصام بالقوة مؤكدين استمرار اعتصامهم حتى تتم الاستجابة لجميع مطالبهم التي تتضمن رفع الجزاءات التي تم توقيعها على العاملين، ورفع التقييم الخاص بصرف حافز الأداء لسوء استخدام الإدارة له، ورفع المسمى الوظيفي، وزيادة الرواتب بما يناسب المسمى الجديد، وأحقية العاملين في صرف بدل المخاطر.

وقال عبده إبراهيم، أحد العاملين المعتصمين، إن إدارة الشركة حاولت فض اعتصام العاملين بالقوة للمرة الثالثة على التوالي، لافتاً إلى أن الإدارة في المرة الأولى فصلت العاملين تعسفياً لتخويفهم، ثم قامت بقطع التيار الكهربائي والمياه وحاصرت العاملين بالكلاب الشرسة والبلطجية ولم تنجح في المرتين في فض الاعتصام، والآن تحاول فضه بالقوة بالسلاح الأبيض وهجوم البلطجية.

 وأضاف:"العمال مستعدون للموت من أجل الحفاظ على حقوقهم ومطالبهم المشروعة".

وقال جمال دياب، أحد العاملين بالشركة، إن"البلطجية" هاجموا الاعتصام واستفزوا العاملين وأرادوا تخويفهم وإيصال رسالة من إدارة الشركة أنها قادرة على فض الاعتصام بالقوة.

المساهمون