"بحيرة البجع" يفتتح مهرجان قرطاج الدولي

12 يوليو 2019
الصورة
امتد العرض إلى ساعة متأخرة ليلاً (المكتب الإعلامي للمهرجان)
افتتحت ليلة أمس الخميس، الدورة الـ 55 لـ "مهرجان قرطاج الدولي" في "المسرح الروماني"، بالتزامن مع مباراة المنتخب الوطني التونسي لكرة القدم ضد نظيره الملغاشي، في الدور الربع النهائي لبطولة "كأس أمم أفريقية".

وكان حفل الافتتاح مميزًا هذا العام، إذ خصص منظمو المهرجان شاشة عملاقة على المسرح، لمتابعة مباراة كرة القدم قبل بدء عرض "بحيرة البجع" الراقص، ما خلق أجواءً من الحماسة في مدرجات المسرح، بشكل مشابه لحماسة الجماهير في الملعب، وخاصة بعد ترشح المنتخب التونسي للدور نصف النهائي.

وانطلق حفل الافتتاح الرسمي بعروض راقصة لـ "باليه سان بترسبورغ"، على أنغام رائعة للموسيقار الروسي تشايكوفسكي التي ألّفها عام 1887 من 4 فصول راقصة. وقد قدمت للمرة الأولى على مسرح البولشوي في موسكو عام 1887، وصمم رقصات الباليه حينها الفنان الفرنسي ماريوس بيتيبا، وظلت إلى اليوم ملهمة الكوريغرافيين (فنانو حركة الجسد).

(المكتب الإعلامي للمهرجان)

ويعتبر عرض "بحيرة البجع" لفرقة سان بطرسبرغ على "المسرح الروماني" في قرطاج، العرض الأول لهذه الرائعة الموسيقية في بلد أفريقي، وهذا ما أكده المدير التقني للفرقة في ندوة صحافية سبقت العرض. كما أضاف أنّ ما تقدمه فرقته يعتبر من المدونات الكلاسيكية للمسرح الروسي، إذ يضم العرض 40 راقصًا وراقصة ويمتد على مدار ساعتين ونصف. كما أكد أنه وفرقته متمسكون بالنسخة الكلاسيكية للعمل الأصلي من حيث بنيتها الدرامية، إلا أنهم ارتأوا تغييرًا طفيفًا يواكب العصر بقراءة عصرية، لن يؤثر على قيمة العرض.

وحضر عرض "بحيرة البجع" جمهور غفير تفاعل بشكل كبير مع ما قدم، رغم أن العرض امتد إلى ساعة متأخرة من الليل، وهو ما اعتبره منظمو المهرجان نجاحًا كبيرًا ومتوقعًا.

 

دلالات