"المكان والناس" لـ فاطمة كشك.. إشراك المجتمع في تراثه

29 نوفمبر 2019
الصورة
فاطمة كشك
+ الخط -

على عكس الممارسات السابقة في علم الآثار والعمل القائم على التراث في مصر، هناك اهتمام متزايد بإدراج أنشطة إشراك المجتمع في المشاريع الحالية، والتي أثبت بعضها نجاحاً بالفعل على مستويات مختلفة مثل التنمية المحلية والحفاظ على التراث والتعليم الثقافي.

في هذا الإطار، تأتي محاضرة "المكان والشعب: مشاركة المجتمع في مشاريع قائمة على التراث" التي تلقيها الباحثة المتخصصة بالمصريات والتنقيب الميداني فاطمة كشك، عند الواحدة من بعد ظهر الأحد، الأول من الشهر المقبل، في الجامعة الأميركية في القاهرة.

تقيم الباحثة محاضرتها بناءً على اثني عشر عامًا من الخبرة والعمل في حقول تنقيب في سيناء وأسوان وأسيوط ورشيد والقاهرة، بهدف وصف المشهد الفعلي لممارسات المشاركة المجتمعية في المشروعات المتعلقة بالتراث من خلال تقديم الأساليب والأدوات الناجحة المستخدمة للمشاركة الفعالة في المجتمع.

المحاضرة هي جزء من سلسلة محاضرات أطلقتها كشك ضمن مبادرة "المكان والناس" في أيار/مايو 2019، تناقش الحفاظ على التراث من خلال تنمية المجتمع، التي نظمتها كشك بالاشتراك مع مكتبة الكتب النادرة والمجموعات الخاصة وقسم الحضارة العربية والإسلامية.

يذكر أن كشك عملت منذ عام 2008، في العديد من المواقع الأثرية في مصر وخارجها منذ عام 2008. وتبحث في تعزيز الروابط بين المجتمعات المحلية وتراثها.

المساهمون