"الليكود" يتصدر النتائج النهائية للانتخابات الإسرائيلية بـ36 مقعداً

12 ابريل 2019
الصورة
معسكر اليمين المتطرف حصد إجمالاً 65 مقعداً (Getty)

أعلنت لجنة الانتخابات الإسرائيلية، مساء الخميس، النتائج النهائية للسباق بتصدر حزب "الليكود" الذي يتزعمه رئيس الوزراء المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو، بـ36 مقعداً، وفق إعلام محلي.

وبحسب الموقع الإلكتروني لصحيفة "يديعوت أحرنوت"، فإن اللجنة قالت إن "الليكود" جاء في الصدارة بـ36 مقعدًا في الكنيست (البرلمان) الإسرائيلي من أصل 120، يليه تحالف "أزرق-أبيض"، منافسه الرئيسي، بـ35 مقعدًا.

وحصل حزب "إسرائيل بيتنا"، والذي يتزعمه أفيغدور ليبرمان، وزير الدفاع السابق، على 5 مقاعد، بحسب اللجنة.

وحصل تحالف "الجبهة والقائمة العربية للتغيير" على 6 مقاعد، فيما حصد حزب "ميرتس" اليساري 4 مقاعد فقط.

وقالت لجنة الانتخابات، إن حزب "اليمين الجديد"، الذي يتزعمه وزير التعليم المتطرف نفتالي بينيت، ووزيرة العدل إيلي شاكيد، لم يتجاوز نسبة الحسم، وهي 4 مقاعد، وفق الصحيفة.

وبهذه النتائج، فإن معسكر اليمين المتطرف، الذي حصد إجمالاً 65 مقعداً، وهو أكثر من نصف مقاعد الكنيست، سينجح في تشكيل الحكومة المقبلة، وفق المصدر ذاته.

وجاءت النتائج النهائية قريبة بشكل كبير من الأولية، التي أعلنت بعد ساعات من إجراء السباق، الثلاثاء، والتي تساوت فيها مقاعد "الليكود" وقائمة "أزرق أبيض"، بقيادة رئيس الأركان السابق بيني غانتس.

وأقرّ غانتس مساء الأربعاء، بالهزيمة أمام غريمه نتنياهو.


وتكرّس هذه النتائج حقيقة اتجاه المجتمع الإسرائيلي ككل إلى اليمين، وغياب أي أفق سياسي محتمل من قبل الأحزاب الإسرائيلية لجهة مسار تسوية سلمية مع الجانب الفلسطيني، يعتمد على الحد الأدنى من التسوية التي قد يقبل بها الجانب الفلسطيني.

وتشي النتائج، التي تمخّضت عن الانتخابات، بمنح نتنياهو فرصة لتشكيل ائتلاف حكومي مع نفس الشركاء في الائتلاف السابق، مع تغيير في هوية عدد من الوزراء.



(الأناضول، العربي الجديد)