"اللجنة المجتمعية" تعلن قبول الحوثيين بفتح معبر إنساني بتعز

"اللجنة المجتمعية" تعلن قبول الحوثيين بفتح معبر إنساني بتعز

24 يوليو 2017
+ الخط -


أعلنت اللجنة المجتمعية في محافظة تعز اليمنية، مساء الأحد، أن جماعة أنصار الله (الحوثيين) وافقت على مقترح اللجنة بفتح المعبر الإنساني من وإلى مدينة تعز المحاصرة، ابتداءً من يوم الخميس المقبل 27 يوليو/تموز الجاري.

وقالت اللجنة المجتمعية، في بيان لها أمس إن فريقها يبذل منذ مدة جهودا كبيرة مع الأطراف في تعز من أجل التخفيف من معاناة المدنيين في المحافظة، مشيرة إلى أن الجهود تكللت بالنجاح بعد الموافقة النهائية من قبل جماعة أنصار الله (الحوثيين) على فتح المعبر الإنساني من وإلى مدينة تعز عبر طريق مديرية صالة شرقي تعز، وهو منفذ غير رئيسي يربط مناطق مدينة تعز بالأطراف الجنوبية الشرقية.

ولفتت إلى أن الممر الانساني سيكون تحت إشرافها، باعتبارها لجنة محايدة ومستقلة، حرصاً منها على استمراريته، وتفادياً لحدوث أي تجاوزات أو صدامات، مؤكدة أن عملية افتتاح المعبر تدشن رسميا ابتداءً من صباح يوم الخميس 27 يوليو 2017.

وأكدت اللجنة أهمية فتح المعبر الإنساني للمدنيين دوما، مشددة على ضرورة التزام أطراف الحرب بالضوابط والشروط المرسلة إليهم، وما سيتفق عليه في إطار الآلية التنفيذية للجنة المجتمعية.

يشار إلى أن نحو 50 شخصية سياسية وعسكرية ووجهاء من محافظة تعز، ينتمون لمعظم الأطراف المتواجدة في الساحة، بادروا في مايو/أيار الماضي بتشكيل ما سمّوه "اللجنة المجتمعية"، التي أسندت رئاستها إلى القيادي في "المؤتمر الشعبي العام"، الجناح الموالي لصالح، البرلماني الشيخ سلطان البركاني، وطرحت على طرفي النزاع ثلاثة ملفات: فك الحصار عن طريق فتح ممرات لتنقل المواطنين بين مناطق محافظة تعز، والعمل على تدفق المساعدات الإنسانية للمحافظة، وتنفيذ عملية تبادل للأسرى.