"الكرّاسات المتحفية": سلسلةٌ فملتقى

26 يناير 2019
الصورة
(من المتحف المصري)

أطلقت "اللجنة المصرية للمتاحف" في 2017، مشروع سلسلة تحت عنوان "كراسات متحفية" تشترك في طباعته مع "مكتبة الإسكندرية"، وقد تكون هذه الدراسات هي الأولى من نوعها عربياً، بوصفها متخصصة في علوم المتاحف وقضاياها والشخصيات المؤثرة فيها.

في هذا السياق، ينعقد اليوم الدورة الأولى من ملتقى "الموسم الثقافي للكراسات المتحفية" في "متحف الفنون الجميلة" بالإسكندرية، بسلسلة من المحاضرات والجلسات التي تتوجه إلى فئات مختلفة، من العاملين في المتاحف إلى علماء الآثار والطلبة والخبراء والباحثين.

وفقاُ لبيان الملتقى فإن ثمة مسؤولية ثقافية تجاه المتاحف العربية الثرية في مقتنياتها وطبيعتها وتراثها، وإلى جانب أهميتها في الذاكرة والهوية العربيتين، يمكنها أن تكون مورداً اقتصادياً أكثر تأثيراً.

تهدف الكراسات إلى دراسة واقع المتاحف العربية، وبحث إمكانيات تطويرها وأخذها إلى آفاق أفضل، ويفترض أن تكون السلسلة بمجموعها موسوعة حول المؤسسات المتحفية العربية، لتشكل مصدراً أساسياً للباحثين والدارسين في هذا الحقل مع الوقت، حيث تجمع لأول مرة بيانات وتفاصيل متفرقة في كتب متعاقبة تغطي المجال الذي تغيب عنه كثير من الدراسات عربياً.

لغاية الآن صدرت عشر كراسات، من بينها كراسة "متاحف اليمن" بمشاركة مجموعة من الباحثين، والتي توثق وترصد مقتنياتها وتطورها، وتكتسب الكراسة أهمية أرشيفية كبيرة، بالنظر إلى عجزنا عن معرفة ما حدث لهذه المتاحف في ظل الحرب التي تواجهها البلاد، وما بقي منها وما نهب وما دمر.

أما أحدث إصدارات الكراسات فهي "المتاحف وصناعة المعرفة" للأكاديمي أسامة عبد الوارث. كما صدرت سابقاً دراسة "متاحف الفنون المصرية: التحولات التاريخية وإشكاليات التوثيق" للأكاديمي ياسر منجي، ويقف فيها عند التنظيم المؤسسي للاقتناء في مصر، وتقدم إطاراً تاريخياً لنشأة المتاحف فيها.

ونشرت السلسلة كراسة حول "زها حديد وعمارة المتاحف" للمعمارية سالي رياض؛ وتتناول هندسة المتاحف عبر تصميم متحف من توقيع المصممة المعمارية العراقية الراحلة زها حديد.

ومن أبرز إصدارات السلسلة كراسة "المجموعات المتحفية وسياسة الأقتناء.. واقع المتاحف المصرية" للآثاريين ماهر عيسي ولؤي محمود سعيد؛ وتتناول واقع المتاحف المصرية، وذلك من خلال تعريف المجموعات المتحفية، وشرح طبيعة سياسات الاقتناء في المتاحف مع تحديد المهام الرئيسية للمجموعات المختلفة داخل كل متحف.

يُذكر أن سلسلة الكراسات صدرت ضمن عدة إجراءات اتخذت في ضوء إعداد ملف كامل عن استضافة مكتبة ومدينة الإسكندرية لـ "المؤتمر الدولي للمتاحف"، والذى يقام لأول مرة فى أفريقيا والوطن العربي عام 2022.

تعليق: