"القاهرة للكتاب": المعرض يتخلّى عن القراء

02 يناير 2019
الصورة
(من دورة سابقة)
+ الخط -

كشفت مصادر من "الهيئة المصرية العامة للكتاب" عن رفع تعريفة الدخول إلى "معرض القاهرة الدولي للكتاب" الذي ينطلق في الثالث والعشرين من الشهر الجاري، من جنيه واحد إلى خمسة جنيهات للطلاب، وعشرة جنيهات لغيرهم، بعد نقله من أرض المعارض في مدينة نصر إلى "مركز مصر للمؤتمرات والمعارض الدولية" في ضاحية التجمع الخامس شرقي القاهرة.

وأفادت المصادر ذاتها في حديث خاص إلى "العربي الجديد" أن "القرار دفع بعض الناشرين إلى تقديم اعتراض رسمي إلى إدارة المعرض، معتبرين أن رفع التعرفة ونقل التظاهرة إلى منطقة بعيدة عن وسائل المواصلات، سيساهمان بشكل كبير في إحجام الجمهور عن الذهاب، ما يؤدي إلى انخفاض مبيعات الكتب مع الاحتفاء بالدورة الخمسين (اليوبيل الذهبي) التي تتواصل حتى الخامس من شباط/ فبراير المقبل".

كما أن الموقع الجديد للمعرض، بحسب هذه المصادر سيشكّل صعوبة في الوصول إليه مقارنة بالقديم الذي كان يجاور محطة مترو "أرض المعارض"، التي يسهل التنقل من القاهرة وبقية الأقاليم تجاهها وبالعكس.

من جهة أخرى، عبّر بعض أصحاب مكتبات سور الأزبكية عن استنكارهم للشروط التي وضعتها هيئة الكتاب لمشاركتهم في الصالة الجديدة لمعرض الكتاب التي تحدد مشاركة ثلاثة وثلاثين عارضاً من أصل مئة وثمانية مجموع تلك المكتبات ومنحهم تسعة أمتار مساحة للعرض مقابل أكثر من مئة وستين متراً تمنح لبقية المشاركين، ما يدفع غالبيتهم إلى عدم الاشتراك في الدورة الحالية.

كما قامت الهيئة برفع أجور أجنحة العرض لمكتبات الأزبكية من 300 جنيه للمتر المربع الواحد إلى 1200 جنيه هذا العام، لذلك قرّر أصحابها إجراء تخفيضات على عناوينهم المعروضة تصل إلى نصف القيمة خلال الفترة من 15 كانون الثاني/ يناير الجاري وحتى 15 شباط/ فبراير، بالتزامن مع انعقاد المعرض.

وعزت الصفحة الرسمية لمعرض الكتاب على "فيسبوك" أسباب نقل المعرض إلى "سوء الخدمات والنظافة والتنظيم في مكان المعرض السابق، وتعرّض كتب الناشرين إلى التلف من مياه الأمطار، فضلاً عن عدم جاهزيته لاستضافة الدورة الخمسين".

وتابعت الصفحة أن "المكان الجديد مجهز بأحدث التقنيات في مجال الصناعات الثقافية، وتسويق الكتاب، بحيث يكون التنظيم على أعلى مستوى، ويضمن تقديم خدمات متميزة للجمهور، وحلّ المشكلات التي تواجه الناشرين، مشيرة إلى أنه سيكون هناك حسومات كبيرة على الكتب، وتوفير أماكن انتظار للسيارات".

وكانت الهيئة قد وقعت مذكرة تفاهم مع "شركة مواصلات مصر" بمناسبة انعقاد المعرض، بهدف توفير 32 حافلة، لكن اللافت أن تذكرة الحافلة تبلغ 15 جنيهاً للرحلة الواحدة، ما يعني تحمل زائر معرض الكتاب لنحو 30 جنيهاً للذهاب والإياب، ويستلزم الحصول على الخصم شراء بطاقة "مواصلاتي" يتحمل الراكب قيمتها البالغ 25 جنيهاً بذريعة أنها تدفع لمرة واحدة.

المساهمون