"العربي الجديد" يرصد تهجير الدفعة الأخيرة من حيّ الوعر

"العربي الجديد" يرصد تهجير الدفعة الأخيرة من حيّ الوعر

جلال بكور
21 مايو 2017
+ الخط -

رصدت كاميرا "العربي الجديد" تهجير الدفعة الأخيرة من أهالي حي الوعر ومقاتلي المعارضة السورية المسلحة، استكمالا لاتفاق التهجير الذي فرضه النظام السوري على الحي برعاية روسية.

واجتمعت الدفعة الأخيرة في نقطة صعود الحافلات، بالتزامن مع دخول كتيبة من الشرطة العسكرية الروسية إلى الحي، لاستلام جبهات الحي من مقاتلي المعارضة وفق بنود الاتفاق.

وبدأت الحافلات بالخروج من الحي، منذ صباح الأمس السبت، ولا تزال العملية جارية حتى كتابة هذا التقرير.

من جهته، تحدّث أحد مقاتلي "الجيش السوري الحر" مع "العربي الجديد"، عن تدخّل روسيا لصالح النظام السوري وتهجيرهم من الحي، مشيرا إلى أن الظروف أجبرتهم على مغادرة الحي.

وقال "أبو محمد"، قيادي في "الجيش السوري الحر"، إنّهم سيرحلون إلى إدلب بسبب عدم وجود مقومات للبقاء في حي الوعر، بعد الحصار والقصف من النظام الذي أجبرهم على مغادرة ديارهم.

وغادرت قرابة أربعين حافلة حي الوعر في مدينة حمص إلى طريق حمص حماة، تمهيدا للانطلاق ضمن الدفعة الأخيرة إلى الشمال السوري، وبقيت عشر حافلات في الحي تنتظر انتهاء عملية التفتيش الدقيقة التي تقوم بها حواجز قوات النظام السوري.

وقال الناشط جلال التلاوي، في اتصال مع "العربي الجديد": "إنهم يجلسون منذ ساعات في الحافلات على طريق حمص حماة ضمن القسم الذي سيتوجه إلى جرابلس وعدد الحافلات 27 حافلة، خلفهم 13 حافلة ضمن القسم الثاني من الدفعة التي وجهتها إدلب، وهم ينتظرون خروج الحافلات المتبقية من الحي وعددها عشر حافلات".

ومع خروج الحافلات المتبقيّة من الحي يكون اتفاق التهجير قد أنجز بتهجير قرابة 20 ألفا من أهالي حي الوعر ومقاتلي المعارضة السورية المسلحة، واستمرت عملية إتمام التهجير قرابة الشهرين على 12 دفعة، معظمها توجه إلى منطقة جرابلس على الحدود السورية التركية.






ذات صلة

الصورة

مجتمع

يشير الارتفاع المفاجئ في السفر الجوي من الشرق الأوسط إلى بيلاروسيا، إلى تضافر المساعي لتوجيه المهاجرين نحو الاتحاد الأوروبي، كما يقول مسؤولون لصحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية.
الصورة
هناك شكوك حول نظافة المياه (عارف وتد/ فرانس برس)

مجتمع

يسعى أهالي المناطق الواقعة شمال غربي سورية أخيراً للبحث عن مصادر جديدة للمياه، في ظلّ تجاوز عدد السكان الأربعة ملايين نسمة، وبالتالي عدم القدرة على تلبية احتياجات السكان
الصورة
مركز القلوب البيضاء لأطفال متلازمة داون التابع لمؤسسة شارك في شمال غربي سورية (العربي الجديد)

مجتمع

افتتحت مؤسسة "شارك" السورية غير الحكومية التي تنشط في شمال غرب البلاد، مساء أمس السبت، مركز "القلوب البيضاء" لرعاية المصابين بمتلازمة داون، وهو الأوّل من نوعه في محافظة إدلب.
الصورة
صباح فخري

منوعات

نعت وزارة إعلام النظام السوري ونقابة الفنانين السوريين، اليوم الثلاثاء، المطرب السوري الكبير صباح فخري (1933 ــ 2021).