"#الشعب_يريد_إسقاط_النظام" يوحد تغريدات المصريين ضد السيسي

09 سبتمبر 2020
الصورة
هاجم مغردون نظام السيسي وسياساته (كيم بدوي/ Getty)

بعد عودة هتافات "ارحل" و"الداخلية بلطجية" إلى احتجاجات المصريين ضد هدم البيوت وعنف الشرطة، تصدر شعار "#الشعب_يريد_إسقاط_النظام" قائمة الأكثر تداولاً على موقع "تويتر" في مصر، ضمن موجات الغضب المتصاعد من ممارسات نظام الرئيس عبد الفتاح السيسي، وحرب إزالة البيوت التي يشنها بدعوى مخالفتها القانون، وارتفاع الضرائب، ومقتل شاب في منطقة المنيب بالجيزة. وامتلأ الوسم بصور وفيديوهات ثورة يناير/كانون الثاني عام 2011 إلى جانب الاحتجاجات.

وطالب حساب "ضد الحكومة": "‏‎#الشعب_يريد_إسقاط_النظام.. عايزين حرية وعيش وكرامة إنسانية وعدالة اجتماعية.. عايزين اخواتنا اللي في السجون الاشتراكي والعلماني والليبرالي والإخواني.. عايزين حكم كل الشعب يبقى بيشارك فيه.. عايزين نحافظ على البنات ونخرجهم من السجون.. تحيا مصر بس هي هتحيا من غيركوا".

وكتب محمد: "‏يناير كان بدايته خوف بس قدرنا نكسرها ونحول من الخوف ده قوة دمرت كل الكلاب والحرامية.. دلوقتي نقدر نكرر نفس السيناريو يا مصريين. #يناير_مش_بعيد #الشعب_يريد_إسقاط_النظام".

 

وغرّد سامي: "‏المشروع واحد، إذا سقط السيسي سقط الجميع مثل فرط حبات المسبحة، سقوط انقلاب مصر يعني انتهاء انقلاب السودان، وانقلاب حفتر، وسقوط بشار، وسقوط الانتقالي في جنوب اليمن، وانتهاء الدور التخريبي للإمارات وانتهاء حصار قطر، وخروج المساجين في السعودية. #الشعب_يريد_إسقاط_النظام".

وقال حساب "نملة عصبية": "‏النهارده أصحابي اللي شغال معاهم كانو بيتكلموا عن المظاهرات وكلهم قالوا لو حصلت مظاهرات والله هننزل مع الناس.. وواحد صاحبي معايا قال أنا هنزل بس هبقى من ورا خالص علشان ميخدش الضرب. ‎#مش_عايزينك_ونازل_20_سبتمبر‎ #الشعب_يريد_إسقاط_النظام".

ونشر حساب "نحو الحرية" حواراً افتراضياً بين السيسي والشعب: "#السيسي: لو مش عايزني أبقى موجود هنا معنديش مشكلة. المصريون: ‎#الشعب_يريد_إسقاط_النظام".

وعلق أحمد جاد الله: "‏في دول العالم الثالث يمتلك الحاكم حكمة لقمان، ويمتلك رجل الأعمال مال قارون، ويمتلك الشعب صبر أيوب ‎#الشعب_يريد_إسقاط_النظام".

وعن ثورة يناير كتبت هند الصاوي: "‏‎كان أجمل حلم في حياتنا.. اللهم ثورة ضد الظلم والظالمين. ‎#الشعب_يريد_إسقاط_النظام ‎#اغضب_يا_مصري".