"الديار القطرية تخاطب الإسكان المصرية لإصدار تراخيص مشروع "سيتى جيت"

26 يوليو 2020
الصورة
تمتلك الديار القطرية عدداً من المشاريع الكبرى بمصر(فرانس برس)
+ الخط -

قالت مصادر مصرية إن شركة "بوابة الشرق القاهرة الجديدة للاستثمارات العقارية" خاطبت هيئة المجتمعات العمرانية المصرية لاستخراج التراخيص اللازمة لاستئناف العمل في مشروع "سيتى جيت"، على خلفية صدور حكم من مجلس الدولة بعدم أحقية الهيئة في مطالبة الشركة بسداد رسوم بقيمة 1.379 مليار جنيه (81.25 مليون دولار) نظير تعديل هيكل المساهمين للشركة المالكة والمطورة للمشروع.

وأكدت المصادر لصحيفة "الشروق" المصرية، اليوم الأحد، أن الشركة التابعة لمجموعة الديار القطرية طالبت الهيئة بمنح الشركة مهلة جديدة لاستكمال المشروع تعادل المدة الزمنية التي اضطرت فيها الشركة إلى عدم النزول لموقع الأرض على مدار السنوات الخمس الماضية.

ولم تصدر الديار القطرية أو شركة بوابة الشرق التابعة لها أية بيانات بهذا الصدد حتى كتابة هذه السطور.

وقام مسلحون، في مايو/أيار من عام 2015، بوضع يدهم على أرض المشروع التابع لشركة الديار القطرية، وقاموا بطرد العمال وسرقة المعدات، مما أدى إلى توقف المشروع.

وأضافت المصادر أن "الدائرة الثالثة بمحكمة القضاء الإداري أصدرت حكما يتضمن مبدأ جديدا يتعلق بالتصرفات في الأسهم فيما بين المساهمين داخل شركات الأموال العاملة في مجال التطوير العقاري (شركات المساهمة)؛ حيث قرر أن تلك التصرفات لا تخضع لرسوم التنازل المقررة بموجب القرار الوزاري رقم 414 لسنة 2010، والذي يخضع تصرف الشركاء في شركات الأشخاص في حصصهم لتلك الرسوم".

ومن ثم قضت المحكمة بقبول الدعوى  وإلغاء القرار الصادر من هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، مع ما يترتب على ذلك من آثار، أخصها براءة ذمة الشركة من دفع هذا المبلغ كمصاريف إدارية عن تلك التصرفات في الأسهم، وألزمت جهة الإدارة بالمصروفات.

ووفقا لموقع الشركة الرسمي، فإن مساحة مشروع "سيتي جيت" تبلغ 8 ملايين و500 ألف متر مربع، وعلى بعد 30 كيلومترا إلى الجنوب الشرقي من القاهرة، حيث يضم مساحة تبلغ 720 ألف متر مربع للأغراض التجارية، و3 مدارس دولية، و4 فنادق عالمية، وناديا رياضيا، وملعب غولف، و300 ألف متر مربع تغطيها مجموعة واسعة من الوحدات الترفيهية والتجارية.

تشغيل فندق

وفي السياق، حصلت شركة الديار القطرية على رخصة تشغيل فندق سانت ريجيس على كورنيش النيل بالقاهرة، والمملوك للشركة، مع إرجاء تشغيل برجين للإسكان الفندقي لعدم توفيق أوضاعها.

مساحة مشروع سيتي جيت تبلغ 8 ملايين و500 ألف متر مربع، وعلى بعد 30 كيلومترا إلى الجنوب الشرقي من القاهرة

وقالت مصادر مصرية إن الشركة القطرية حصلت على جميع الموافقات اللازمة وبدأت عملية التشغيل التجريبي للفندق خلال الشهر الماضي بعد التوافق مع جميع الاشتراطات التي طالبت بها محافظة القاهرة.

وأشار محمد طارق، نائب الرئيس التنفيذي لشركة «CCC» المقاول الرئيسي للمشروع، في مايو/أيار الماضي، إلى  أن العقد الرئيسي للمشروع يبلغ 515 مليون دولار سددته شركة الديار القطرية بالكامل.

وتعرض فندق "سانت ريجيس"، الذي انتهت الشركة القطرية من تشييده، لعقبات من الجهات الإدارية، حيث تعطل إدخال الكهرباء للفندق رغم انتهاء الشركة من كل أعمال التشييد والتجهيزات اللازمة، كما فرضت محافظة القاهرة رسوم تحسين بقيمة 5 ملايين جنيه على الفندق الذي أكد مساهموه أنه مطابق لمعايير السلامة.
ويضم الفندق، المشيد على مبنيين، غرفا وشققا فندقية وسكنية بإجمالي 515 وحدة، ويقع على مساحة إجمالية تبلغ 9360 مترا مربعا وبتكلفة إجمالية بلغت حتى الآن مليار دولار.
وحصلت "الديار" على أرض المشروع في فبراير/شباط 2008، بسعر 27,500 دولار للمتر، وتم الاتفاق مع مجموعة ماريوت العالمية على تولي إدارة الفندق الجديد.

مهلة ساويرس

على جانب آخر، انتهت الأسبوع الماضي المهلة التي منحتها الديار القطرية لرجل الأعمال نجيب ساويرس للحصول على موافقة الجهات الرسمية لتنفيذ عقد الشراكة على أرض مشروع سيتي جيت بالقاهرة الجديدة.

وكانت شركة أورا للتطوير العقاري المملوكة لساويرس عرضت على شركة الديار القطرية الاستحواذ على حصة قدرها 51% في شركة "بوابة الشرق القاهرة الجديدة للاستثمار العقاري" مقابل 600 مليون دولار. وذلك للمشاركة في مشروع "سيتي جيت".

وقام الطرفان بتوقيع عقد مبدئي، مطلع العام الجاري، بشرط حصول ساويرس على موافقات الدولة خلال مدة 6 أشهر لتفعيل الصفقة التي توقفت من دون التوصل إلى اتفاق.

استثمارات ضخمة

وتضم استثمارات "الديار القطرية" فى مصر مشروعا بمدينة شرم الشيخ بمساحة 300 ألف متر مربع، بواقع ثلاث قطع أرض، ويعد مشروع الغردقة أكبر استثمارات الشركة في مصر على مساحة 30 مليون متر مربع، تقع بين خليج سوما باي وخليج ماكادي باي على طريق الغردقة ــ سفاجا، وتعاقدت عليها الشركة عن طريق التخصيص مع الهيئة العامة للتنمية السياحية عام 2006.

كما تمتلك الشركة مشروع "نيو جيزا" أو "الجيزة الجديدة" والذي يمتد على مساحة 1500 فدان، بالقرب من منطقة السادس من أكتوبر غرب القاهرة، والذي قررت الشركة ضخ استثمارات فيه بقيمة 3 مليارات دولار.

يشار إلى أن شركة "الديار القطرية للاستثمار العقاري" تأسست عام 2005، كإحدى شركات جهاز قطر للاستثمار، بهدف دعم الاقتصاد القطري، وتنفيذ مشاريع التنمية العقارية في داخل دولة قطر وخارجها.
واعتباراً من عام 2017، بلغ رأس مال شركة الديار القطرية 7 مليارات دولار، فيما تجاوز عدد مشاريعها 39 مشروعا قيد التطوير في قطر وفي 21 دولة حول العالم، باستثمارات تقدر بأكثر من 35 مليار دولار.

المساهمون