"الحر" يقبض على خلية تابعة لـ"قسد" كانت تعد لتفجيرات

"الحر" يقبض على خلية تابعة لـ"قسد" كانت تعد لتفجيرات

18 ديسمبر 2018
+ الخط -
أعلن فصيل تابع لـ"الجيش السوري الحر"، مساء الإثنين، إلقاء القبض على خلية تابعة لمليشيات "قوات سورية الديمقراطية" (قسد) كانت تعد لتفجيرات في مدينة جرابلس شمال شرقي حلب.

وأوضح فصيل "أحرار الشرقية" أنه، قبض على شخص تابع لـ"قسد" يدعى نجم محمد الزعل كان يجهز لتفجير سيارة مفخخة في مدينة جرابلس، وسلمه للقضاء العسكري.

وفي الوقت ذاته، تمكن فصيل "لواء الشمال" من إلقاء القبض على رجل وامرأة، من مدينة الطبقة الخاضعة لسيطرة "قسد" كانا يستقلان سيارة معدة للتفجير في المدينة أيضاً.

ويوم السبت، أعلنت غرفة عمليات "غضب الزيتون" التابعة لـ"قسد" مسؤوليتها عن تفجير السيارة المفخخة في مدينة عفرين التي أدت إلى مقتل سبعة مدنيين وإصابة 15 جلهم من أبناء مدينة عفرين.

وكانت "الغرفة" هددت في بيانات سابقة باستهداف المناطق التي يسيطر عليها "الحر" في ريفي حلب الشمالي والغربي، والتي تمّت استعادتها في عملية "غصن الزيتون".

ويأتي التفجير بعد أيام من سلسلة انفجارات شهدها ريف حلب الشمالي في مدن أعزاز والباب والراعي، والتي أسفرت عن مقتل وجرح عشرات المدنيين.

كما يأتي بعد أيام من إعلان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عزم بلاده على إطلاق حملة عسكرية في غضون أيام، لتخليص منطقة شرقي الفرات في سورية من المليشيات الكردية.

وأعلن "الجيش الوطني" و"الجبهة الوطنية للتحرير" دعم العملية بمقاتلين، على الرغم من تحذيرات واشنطن التي نقلها مسؤولون أميركيون، يوم السبت.