"الجيش السوري الحر" يتقدم بعفرين ويصد النظام جنوب حلب

"الجيش السوري الحر" يتقدم بعفرين ويصد النظام جنوب حلب

28 فبراير 2018
+ الخط -

سيطر "الجيش السوري الحر"، مساء اليوم الأربعاء، على قرية في محيط عفرين شمال غرب سورية بعد مواجهات مع مليشيا "وحدات حماية الشعب" الكردية، في حين أعلن "فيلق الشام" عن صد هجوم لقوات النظام في ريف حلب الجنوبي.

وقالت مصادر عسكرية من "الجيش السوري الحر"، لـ"العربي الجديد" إن الأخير بسط سيطرته على قرية حيدرة في محور راجو شمال غرب عفرين بعد معارك عنيفة خاضها مساء اليوم مع مليشيا "وحدات حماية الشعب" الكردية في إطار عملية "غصن الزيتون".

وأضافت المصادر ذاتها أن "الجيش الحر" تصدى لهجوم معاكس من المليشيا في أطراف قرية بليلكا في محور راجو، فيما قصفت مدفعية الجيش التركي مواقع المليشيا في قريتي رمادية وحميلكة بمحور جندريس جنوب غرب عفرين.

وسيطر "الجيش السوري الحر" في وقت سابق اليوم بدعم من الجيش التركي على قريتي انقلة وسنارة في محور شيخ الحديد غرب عفرين، وعزل المليشيات الكردية عن الحدود السورية التركية بالكامل.

إلى ذلك، أعلن "فيلق الشام" المنضوي في صفوف "الجيش السوري الحر" عن صد هجوم لقوات النظام السوري وتكبيده خسائر في ريف حلب الجنوبي.

وأوضح "فيلق الشام" أن قوات النظام حاولت التقدم على محور قرية جزرايا وتصدت لها فصائل غرفة عمليات "دحر الغزاة" وكبدتهم خسائر بالعتاد والأرواح.

وتحاول قوات النظام مدعومة بمليشيات أجنبية بشكل متكرر تحقيق تقدم على حساب المعارضة السورية المسلحة في محاور ريف حلب الجنوبي والغربي.