"الثقافة العربية في سياق الانهزام": قراءة لـ محمد برادة

30 سبتمبر 2018
الصورة
علي عمر الرميص/ ليبيا
+ الخط -

يُلقي الروائي والناقد المغربي محمد برادة (1938) محاضرة بعنوان "سؤال الثقافة العربية في سياق الانهزام" عند السادسة والنصف من مساء غدٍ الإثنين، في "منتدى عبد الحميد شومان الثقافي" في عمّان. يقدّم الأمسية الروائي الأردني إلياس فركوح.

المحاضرة تقف عند "ثقافة الانهزام" التي يرى الكاتب، وفقاً لبيانها، أنها تجتاح المجتمعات العربية منذ مدة ليست بالقصيرة، وأنها أدّت إلى استحالة في مواكبة التطوّر وغيّبت معنى ومفهوم الانتصار عن العقلية العربية.

يرى صاحب "سياقات ثقافية" أن "بناء الثقافة العربية وتطويرها، ما يزال يصطدم بإشكالية صوغ خطابات تتسم بالتخويف والضعف والانهزام، بينما تغيب عن مدارات القوة والفعل".

لكن عملية استبعاد الخطابات الانهزامية ومفاهيمها، وفقاً لبعض المثقفين، ونظراً لتجذرها في الكينونة العربية، يتطلّب "حلاً سحرياً" يعيد بناء الثقافة الوطنية والقومية برمتها.

الباحث في نقد المجتمعات والثقافة برادة، يقدّم خلال المحاضرة قراءته لهذه المسألة، ويناقش معضلات حركة الثقافة العربية، ويقيم مقارنات مع وقائع تاريخية سابقة، في حقب مختلفة، مرّت فيها هذه المجتمعات بشروط انحطاط وضعف وانهزامات وانتكاسات.

يُذكر أن برادة المقيم في فرنسا حالياً، له عدّة مؤلفات؛ من بينها "محمد مندور وتنظير الـنقد العـربي"، و"سـياقات ثـقافية"، و"الرواية ذاكرة مفتوحة"، و"لعبة النسيان"، و"الضوء الهارب"، وامرأة النسيان"، وغيرها.