"البيت" لـ كارولين حاتم.. مسرح يفكك العائلة

27 أكتوبر 2018
الصورة
يارا بوحيدر في مشهد من العرض
+ الخط -

على خشبة "تياترو مونو" وعند التاسعة من مساء الأربعاء المقبل، تواصل مسرحية "البيت" للمخرجة كارولين حاتم تجوّلها، بعد أن عُرضت في إهدن خلال هذا الأسبوع.

العمل المأخوذ عن نص الكاتبة آرزة خضر (سبق وأن قدم بإخراج مختلف عربي وألماني، ونشر ضمن كتاب صدر عن "منشورات ممدوح عدوان") ويلعب الأدوار الأساسية فيه كل من يارا بو حيدر، وجسي خليل، وطارق يعقوب.

تقوم فكرة "البيت" حول المواجهة المعقدة بين ثلاثة أبناء ورثوا بيت العائلة في بيروت. هذه المواجهة بخصوص مصير هذا البيت تغدو مواجهة بين مصائرهم المتنافرة: ناديا المتمسكة بالماضي والعادات، وريم المتمرّدة، ونبيل الذي يكره المشاكل.

الإخوة يجتمعون بعد وفاة والدتهم التي تركت لهم بيتاً قديماً يساوي أكثر من مليوني دولار، الشقيق متزوج والشقيقتان عازبتان، الصغرى تركت منزل العائلة، والكبرى ظلت تقليدية تعيش مع والدتها ولم تعترض على حياتها التقليدية، جالسة في البيت تطيع العائلة والمجتمع.

وإن كان العمل يناقش فكرة الأسرة وأسرارها وسهولة تفككها عند الصدام على المصالح والتطلعات، إلا أن البيت هو أيضاً عمل عن المكان/ الوطن الذي تتنازعه التطلعات المختلفة والصراع بين الماضي والحاضر والخير والشر.

تضيف حاتم، في أول عمل إخراجي لها، إلى نص "البيت" شغفها الأصلي، وهي المتخصصة في الرقص، فيصبح الجسد وحركته ورقصه جزءاً من العمل المسرحي.

كما غيرت حاتم من مواضع الأدوار فجعلت البطولة للأخت الكبرى (يارا بوحيدر) وزادت في دور الأخ الذي كان مقتضباً لتفرد له مساحة أكبر.

المساهمون