"البستان للموسيقى الكلاسيكية".. احتفالية لبيتهوفن

19 فبراير 2020
الصورة
(من دورات سابقة)

في ظروف سياسية واقتصادية معقّدة يعيشها لبنان، انطلق "مهرجان البستان الدولي للموسيقى الكلاسيكية" أمس الثلاثاء؛ حيث تُخصص دورته السابعة والعشرون لأعمال المؤلّف الموسيقي الألماني لودفيغ بيتهوفن (1770 - 1827) بمناسبة مرور 250 سنة على ميلاده.

حدّد المهرجان سعر التذكرة بثلاثين ألف ليرة لبنانية (عشرون دولار تقريباً)، وهي تكلفة مرتفعة نسبياً في الظرف الحالي، خصوصاً مع تشديد البنوك رقابتها على سحوبات الأفراد.

تُقام الحفلات في "قاعة إيميل بستاني" ببيروت، وبعضها في "كنيسة سانت جوزيف" في مونو، حيث انطلق المهرجان بحفل عزفت فيه "الأوكسترا اللبنانية الفلهارمونية"، بمشاركة العازفة غلوريا كامبانير، السيمفونيةَ الخامسة لـ بيتهوفن (تُعرف بـ "كونشيرتو الإمبراطور")، والتي ألّفها في منتصف الثلاثينات من عمره، بعد تفاقُم إصابته بالصمم.

يتضمّن برنامج التظاهرة أمسيةً بعنوان "اعترافات بيتهوفن" تقام الأربعاء المقبل، وفيها يعزف على البيانو عبد الرحمن الباشا، برفقة الممثل جان فرانسوا بالمر، مقطوعات من تأليف ألكسندر نجار تستحضر علاقة الموسيقار الألماني السيئة مع والده، والنساء في حياته، وأوهامه السياسية، ومأساة ابن أخيه كارل.

يتناول العمل حديث بيتهوفن عن علاقته السيّئة مع والده وسوء معاملته، والنساء في حياته، وأوهامه السياسية، وكيف سمح له شغفه بالموسيقى بالتغلُّب على ضعفه. وفي الأمسية يستحضر الكاتب نجار بيتهوفن ويؤدي بالمر دوره ليقدّم اعترافات تكشف عن شخصية الملحّن وجوانب مجهولة عنه.

تعليق: