الجمعية العامة لـ"#الأمم_المتحدة" تصفع ترامب لأجل القدس

22 ديسمبر 2017
الصورة
صفعة لترامب نصرةً للقدس (أتيلغان أوزديل/الأناضول)
+ الخط -
تصدّر وسم "#الأمم_المتحدة" قمة قائمة الأكثر تداولاً في مصر ودول عربية، وسط مشاركات واسعة من رواد التواصل، عما وصفوه بصفعة الأمم المتحدة للرئيس الأميركي دونالد ترامب، بعد قراره بإعلان القدس عاصمةً لدولة الاحتلال الإسرائيلي وعزمه نقل سفارة بلاده إليها.

وانتشرت صورة قائمة الدول المصوتة على المشروع، في الوسم مع ترحيب بالدول المؤيدة له وهجوم على الواقفين بجانب ترامب والكيان الإسرائيلي.

وغردت أماني: "‏128 دولة كرتوا ترامب على قفاه في ‎#الأمم_المتحدة و35 دولة وقفوا يتفرجوا".

ووصف فادي ما حدث قائلاً: "‏World 1-0 Americ ‎#الأمم_المتحدة".

وعلقت فاطمة: "‏هانقطع المعونة هانقطع المعونة، يا أخي قُطعت ‎#المعونة .. والإيد اللي بتتمد تاخدها! #الأمم_المتحدة #القدس_عاصمة_فلسطين_الأبدية".


وغرد الصحافي محمود رفعت عن أصحاب المشروع: "‏اختلفت أو اتفقت مع ‎#أردوغان (شخصياً أختلف معه بكثير من الأمور)، لكن لا بد هذه الليلة أن نشكره ونحييه على شجاعته بتقديمه مشروع سيادة شعب ‎#فلسطين على ‎#القدس الذي أقرته ‎#الجمعية_العامة لـ ‎#الأمم_المتحدة وألف تحية لـ ‎#اليمن أصل العرب التي كانت شريكته بتقديم المشروع".


وقال علي دهمش: "لا يحق لأية أمة تحديد مصير أمة أخرى، فقط الفلسطيني هو الذي يقرر عن وضع #القدس، لا للڤيتو، لا لترامب. #الأمم_المتحدة".







المساهمون