"إيرباص" و"فولكسفاغن" توقفان مصانع في أوروبا بسبب كورونا

17 مارس 2020
الصورة
وقف عمليات "إيرباص" بسبب أزمة الطيران (Getty)
+ الخط -

أعلنت شركة "إيرباص" خططاً لوقف العمليات في مصانعها في فرنسا وإسبانيا، لمدة أربعة أيام، مع اتساع نطاق أزمة فيروس كورونا، من شركات الطيران المتعثرة إلى قطاع التصنيع. وقالت "فولكسفاغن"، اليوم الثلاثاء، إنّ المجموعة تستعد لإغلاق مصانعها في أنحاء أوروبا بسبب انتشار الفيروس.

وقالت "إيرباص"، في بيان، "سيتيح ذلك وقتاً كافياً لتطبيق معايير صحة وسلامة صارمة من حيث النظافة والتطهير، وخلق مسافات، وتحسين كفاءة العمليات في ظل ظروف العمل الجديدة".

وجاء توقف الإنتاج بعد أن نشرت "رويترز" حصرياً، أمس الاثنين، تقريراً ذكر أنّ الشركة أعدت خططاً طارئة لإبطاء أو وقف الإنتاج إذا توقفت الأنشطة في فرنسا؛ بسبب فيروس كورونا.

وأمر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، في ساعة متأخرة من مساء أمس، بقيود صارمة على حركة الناس لإبطاء انتشار المرض. وفي منتصف التعاملات الصباحية، تراجعت أسهم "إيرباص" 7.1% مقابل انخفاض بنسبة 1% في المؤشر كاك 40 الفرنسي للأسهم القيادية.

وفي السياق ذاته، قال الرئيس التنفيذي لـ"فولكسفاغن"، اليوم الثلاثاء، إنّ المجموعة ستوقف الإنتاج، هذا الأسبوع، في مصانع بإيطاليا والبرتغال وسلوفاكيا وإسبانيا، وتستعد لإغلاق باقي مصانعها في أنحاء أوروبا؛ بسبب انتشار فيروس كورونا.

وقالت شركة صناعة السيارات الألمانية، التي تمتلك علامات "أودي" و"بنتلي" و"بوغاتي" و"دوكاتي" و"لامبورغيني" و"بورش" و"سيات" و"سكودا"، إنّ الضبابية حيال تداعيات الوباء تعني أن من المستحيل إعطاء أية توقعات بشأن أدائها هذا العام.

وخلص مجلس بـ"فولكسفاغن" إلى أنه يستحيل على العمال بمصانعها الحفاظ على مسافة آمنة عن بعضهم البعض لمنع العدوى، وأوصى بوقف للإنتاج اعتباراً من يوم الجمعة.

وقالت مجموعة "فولكسفاغن" أيضاً إنّ أرباحها التشغيلية للعام بأكمله ارتفعت 22% إلى 16.9 مليار يورو (18.5 مليار دولار) بفضل مبيعات قوية للسيارات ذات هامش الربح الأعلى وهبوط تكاليف الديزل، لتخالف اتجاها نزولياً تعانيه الصناعة ويؤثر على شركات منافسة.

جاءت الأرباح بدعم من علاماتها "فولكسفاغن" و"بورش" و"سيات" و"سكودا" التي زادت الأرباح الناجمة عنها، إلى جانب عودة علامتها للسيارات الرياضية الفارهة "بنتلي" للربحية.

(رويترز، العربي الجديد)

المساهمون