محطة "آر تي" الروسية تواجه ثلاثة تحقيقات جديدة في بريطانيا

21 مايو 2018
الصورة
آر تي قد تفقد حقوق البث ببريطانيا(كيريل كودريافتسيف/فرانس برس)
+ الخط -
قالت الهيئة المعنية بتنظيم عمل وسائل الإعلام في بريطانيا اليوم الإثنين إنها فتحت ثلاثة تحقيقات جديدة تتعلق بمحطة "آر تي" الروسية الإخبارية التلفزيونية (روسيا اليوم سابقاً) لمعرفة ما إذا كانت قد انتهكت قواعد عدم الانحياز.

وكانت الهيئة المعروفة باسم "أوفكوم" حذرت من قبل مؤسسة "تي في نوفوستي" مالكة المحطة التلفزيونية من أنها قد تفقد حقوق البث في بريطانيا إذا لم تتمكن من تخطي اختباراتها بشأن ملاءمة ومناسبة المضمون لقواعدها التنظيمية.

وقالت أوفكوم إنها رأت تزايدًا ملحوظاً في عدد البرامج التي تتطلب تحقيقاً بعد هجوم بغاز أعصاب على سيرغي سكريبال الجاسوس الروسي السابق في مارس/ آذار.

وقالت متحدثة باسم أوفكوم "فتحنا ثلاثة تحقيقات أخرى فيما يتعلق بعدم الانحياز في الأخبار وبرامج الأحداث الجارية التي تبثها آر.تي".

وفي أبريل/نيسان الماضي، أعلن مكتب تنظيم الإعلام البريطاني بدء تحقيقات بشأن "عدم حيادية" "آر تي" الإخبارية بعد تغطيتها قضية تسميم سكريبال في بريطانيا.

(رويترز، العربي الجديد)

المساهمون